فيسبوك تويتر RSS



العودة   منتديات ستوب > المنتديات الأدبية > مدرسة الأصالة لتدريس علم العروض والقافية

مدرسة الأصالة لتدريس علم العروض والقافية مدرسة . تعليم الشعر . بحور الشعر . علم العروض . القافية . الأوزان الشعرية . الشعر العربي . قوافي . القافية . البيت الموزون . بيت القصيد . قصائد . شعر . الشعر العربي . شعراء . أدباء . دروس الأدب . تعلم الشعر العربي . كيف تكتب قصيدة



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #13  
قديم February 27, 2012, 11:31 AM
 

وقال في موضع آخر : إن حروف المعجم سميت حروفا لأن الحرف حد منقطع الصوت وغايته وطرفه ويجوز إن تكون قد سميت حروفا لأنها جهات للكلم ونواحٍ ([1]) .
وتابعه في قوله ان الحروف أطراف الأصوات الفخر الرازي (ت هـ) الذي يرى ان الحرف هو طرف الصوت ومبدؤه ([2]) .
إلا إننا لا ننسى إشارة الجاحظ (ت 255هـ) الذي قال : (الصوت هو آلة اللفظ، والجوهر الذي يقوم فيه التقطيع وبه يوجد التأليف، ولن تكون حركات اللسان لفظا ولا كلاما موزونا الا بظهور الصوت، ولا تكون الحروف إلا بالتقطيع والتأليف) ([3]) .
يفهم من كلامه ان الصوت هو الجوهر وان الحروف هي الهيأة التي يأخذها الصوت لتأليف الكلام .

وعلى الرغم من ان اخوان الصفا قد احاطوا بالمعلومات الاساسية للصوت، وبينوا حركة الأجسام واثرها في الهواء لأحداث الأصوات بحيث يتدافع الهواء ويتموج إلى جميع الجهات([4]) . فانهم لم يقدموا تعريفا دقيقا للصوت على الرغم من أشارتهم إلى الأثر السمعي للصوت ودرجات الصوت واقسامه وشدته وكثرة تموجه في الهواء([5]) .
والحال يصدق على البيروني الذي كانت له نظرات في سرعة الصوت والضوء والفرق بين سرعة الصوت والضوء إلا أنه لم يحد الصوت تحديدا دقيقا([6]).
وعلى الرغم من ان ابن سنان الخفاجي قد بين ان الحرف هو حد الشيء وان حرف الصوت هو حد مقطع الصوت اي ان الحرف هو خلاف الصوت([7]) فأنه قد تابع البيروني في حديثه عن بعض الجوانب السمعية بأن الصوت يدرك بحاسة السمع وأشار إلى الوسط الناقل للصوت وبين سرعة الضوء وسرعة الصوت والفرق بينهما . الا ان حديثه هذا جاء بأسلوب يغلب عليه الطابع الفلسفي إذ قال : (الأصوات تدرك بحاسة السمع في محالها، ولا تحتاج إلى انتقال محالها وانتقالها . وكونها اعراضا منع من انتقالها)([8]) .

([1]) المصدر نفسه، ج1، ص14.

([2]) التفسير الكبير، ج1، ص30.

([3]) البيان والتبيين، ج1، ص79.

([4]) رسائل اخوان الصفا، ج1، ص189.

([5]) المصدر نفسه، ج1، ص188.

([6]) الجماهر في معرفة الجواهر، ص40.

([7]) سر الفصاحة، ص23.

([8])سر الفصاحة، ص7.

رد مع اقتباس
منتديات مجلة البدل خياطة ستوب عالم الجن منتدى كتب الكترونية بنك المعلومات خدمات حكومية بحوث علمية تحاضير عروض بوربوينت قصائد خواطر مقالات قصص منتدى الطب التداوي بالاعشاب تطوير الذات ريجيم منتدى حوامل الحياة الزوجية رياض الاطفال كروشية خياطه ازياء تسريحات مكياج العناية بالبشرة الطبخ مقبلات حلويات ديكور تصاميم معمارية اثاث عالم الحيوانات تغريدات صور انمي
  #14  
قديم February 27, 2012, 11:32 AM
 

يقصد بذلك ان الصوت عرض كالاعراض الأخرى ولكنه مع ذلك ليس بجسم بدليل قوله : (والصوت معقول، لأنه يدرك، ولا خلاف بين العقلاء في وجود ما يدرك، وهو عرض ليس بجسم، ولا صفة لجسم، والدليل على انه ليس بجسم انه مدرك بحاسة السمع) ([1]) .

وقد اطال ابن سنان في اثبات ان الصوت عرض وليس بجسم على الرغم من ان ذلك ليس من شأن البلاغة وانما هو محاولة لخلط مباحث البلاغة ومباحث علم الفلسفة . ومع ذلك لم يحد الصوت تحديدا يمكن لنا ان نقف من خلاله على أرض ننطلق منها لبيان المفهوم العلمي للصوت بوصفه أثراً سمعيا وطبيعيا سواء كان عنده ام عند من سبقه كالجاحظ الذي كانت له نظرات يسيرة في الجانب الطبيعي تتعلق بسرعة الضوء وتعريفه ([2]) .
على الرغم من ان الفارابي ذكر سبب حدوث الصوت وهو القرع الذي هو مماسة جسم صلب لآخر إلا أنه لم يعرف الصوت ([3]) غير انه قد بين بصورة دقيقة الفرق بين الصوت والحرف إذ ذهب إلى ان الصوت (جنس مادة اللفظ لا جنس اللفظ )([4]) .
وقد بين عبد اللطيف البغدادي ان الأثر الحادث في الهواء عند ادراكه يسمى صوتاً ([5]).
ويظهر لنا ان اوضح تعريف للصوت نجده عند ابن سينا إذ كان ذا نظرة ثاقبة في رصد الأثر السمعي للأصوات فأكد ان الصوت هو (تموج الهواء ودفعه بسرعة وبقوة من اي سبب كان )([6]) .
فالصوت – إذن – هو الأثر السمعي الناتج من تموج الهواء بسرعة . وهذه نظرية عملية تدل على فهم عميق لأثر الذبذبات ووصول الأثر السمعي للصوت الذي يستند إلى عمليتين مهمتين هما : القرع والقلع ومنهما تحدث الاهتزازات وتنتقل في الهواء إلى جميع الاتجاهات ([7]).
وهو بذلك يفرق بين طبيعة الصوت ونطقه، لأنه ينسب الصوت اللغوي إلى العضلة التي عند الحنجرة، وبدفع الهواء يخرج الصوت من الحنجرة ([8]) .
كما انه ميز بين الحرف بوصفه هيأة شكلية للصوت وبين الصوت بوصفه اثرا سمعيا بقوله : (والحرف هيئة للصوت عارضة له يتميز بها عن صوت آخر مثله في الحدة والثقل تمييزا في المسموع) ([9]).
وإلى ذلك – أيضاً – ذهب ابن رشد عندما ميز بين الصوت والحرف تمييزا فلسفيا ينتابه الكثير من الغموض إذ يرى : (ان الصوت عنصر للحرف كما ان النحاس عنصر للصنم، الا ان الصوت ليس عنصرا محضا للحروف، ويشبه ان يكون الفرق بين الصوت في كونه عنصرا للصنم ان الصوت لا يقرب من صورة ما قبل القارع له، لذلك كان النحاس عنصرا محضا ولم يكن الصوت للحروف عنصرا محضا، ولكن يشبه العنصر من جهة قبوله للحروف، ويشبه الجنس من جهة انه لا ينفك عن انواع الأصوات )([10]) .
ونوجز عبارته بأن الحرف هو هيأة للصوت لا جنس للصوت كما ان النحاس هو جوهر المعدن لا هيأة، ومع ذلك فلم نجد تعريفا دقيقا للصوت عنده وانما إشارة إلى حدوث الصوت وهو مقارعة الأجسام بعضها ببعض ([11]).
وقد عرف ابن باجة الصوت بأنه الأثر الحادث في الهواء عن تصادم جسمين متقاومين ([12])

([1]) المصدر نفسه ، ص7 .

([2]) الحيوان، ج4، ص408 .

([3]) الموسيقي الكبير، ص212.

([4]) شرح العبارة، ص29 . البحث الصوتي والدلالي عند الفيلسوف الفارابي، ص27.

([5]) مقالتان في الحواس، ص84.

([6]) اسباب حدوث الحروف، ص65.

([7]) اسباب حدوث الحروف، ص59 . علم الأصوات السمعي والموجي عند علماء المسلمين القدماء، ص102.

([8]) القانون في الطب، ص1145. والدرس الصوتي عند ابن سينا، ص65.

([9]) اسباب حدوث الحروف، ص60.

([10]) تفسير ما بعد الطبيعة، ص 953.

([11]) رسائل ابن رشد : النفس، ص30.

([12]) كتاب النفس، ص111.

رد مع اقتباس
  #15  
قديم February 27, 2012, 11:32 AM
 

ان العلماء العرب قد اعطوا تعريفا للصوت وحاولوا التمييز بين الحرف بوصفه رمزا كتابيا او كما يسمونه حد الصوت واختلافهم في تحديد مصطلح الحرف والتمييز بينه وبين الصوت لذلك أنهم قد اتفقوا على ان الحرف يأتي بمعنى الصوت غير أن مصطلح الحرف مساوٍ لرمز الصوت ورسمه الكتابي فالرمز اصطلاح لا اكثر ولا اقل والعلاقة بين الرمز ومدلوله علاقة اعتباطية لا منطقية فالحروف وحدات من نظام وهي وحدات ذهنية وليست اعمال نطقية فالفرق واضح بين العمل الحركي الذي للصوت وبين الادراك الذهني الذي هو للحرف فالصوت يمثل الجانب النطقي والحرف هو الرمز الكتابي للصوت ([1]).
لذلك العلماء العرب لم يستطيعوا على الرغم من المحاولات الجادة التي قام بها الفارابي وابن سينا وابن جني ان يميزوا بين الصوت والحرف فلم يمتلكوا الدقة في التمييز بين الرمز ومدلوله فخلطوا بين الصورة الرمزية والصورة النطقية للصوت .

([1]) مناهج البحث في اللغة، ص100.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم مدرسة الأصالة لتدريس علم العروض والقافية
أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
منتديات ستوب تقدم دورات في تعليم الخياطة / الدرس الأول " نوع الأقمشة " المنتصرة منتدى تعليم الخياطة والفصالة والطرز الكلاسيكي والحديث 10 May 9, 2013 01:41 AM
منتديات ستوب الثقافية والنظرة المستقبلية انا حر منتدى مشاكل المجتمع وحلولها العنف والاغتصاب والعنوسة والمراهقة 5 December 1, 2012 01:20 AM
نداء لكل من تحب ان تتعلم الخياطة فالتتفضل الى منتديات ستوب منتدى ((الدرس الاول )) المنتصرة منتدى تعليم الخياطة والفصالة والطرز الكلاسيكي والحديث 36 September 3, 2012 12:11 AM
منتديات ستوب تقدم دورات في تعليم الخياطة / الدرس الثاني " انواع ماكينات الخياطة" المنتصرة منتدى تعليم الخياطة والفصالة والطرز الكلاسيكي والحديث 1 January 28, 2009 03:34 AM
كبار شخصيات ستوب وأقسامهم lovely المنتدى العام 39 October 18, 2008 10:37 PM


الساعة الآن 04:38 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتديات ستوب لاتُعبر بالضرورة عن رأي ستوب ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير
تصميم دكتور ويب سايت